كيفية حصولك على الرخصة

كل ما عليك هو التواصل مع المدرسة السعودية للقيادة عبر رسائل الواتساب و تزويدنا بالوثائق التالية.

1- صورة شخصية بخلفية بيضـــــاء

  • 2- صورة البطاقة الشخصيــــــة.
  • 3- فصيلة الـــدم.
  • 4- رسوم التسجيل.

و نحن مسـؤوليــن عــن إتمام الفحــص العملـــي والنظــري، حيث يتقدم عوضاً عنك أشخاص مهيئين لتقديم الفحص اللازم بشكل رسمي، بعــد ذلك يتم تحصيــل النتيجــة المطلــوبــة وادخــالهــا علـــى النظام الرئيســي داخــل المملكــة العربيـــة السعــوديــة ويتم اصدار الرخصة بشكل قانوني ومضمـونه 100% وجميــع الحـقــوق محفوظـــة ®

وتوصلك لباب بيتك خلال 48 ساعـــــــــه .

نصائح متنوعة

1

لا تقود السيارة قبل الحصول على رخصة قيادة، وإن كانت لديكِ الرخصة يجب أن تحمليها معك عند قيادة السيارة.

2

تقييد بإشارات المرور ورجال الأمن لتنظيم حركة المرور.

3

التأكد من سلامة وأمان السيارة قبل بدء تشغيل السيارة. على سبيل المثال لا الحصر: ربط حزام الأمان وصلاحية المكابح والأضواء و عدم وجود خلل ما قد يعرض سلامتكِ للخطر.

4

الالتزام بالسرعة المحددة للطريق، فلا تقود بأقل منها لأن ذلك يعرقل حركة المرور ولا بأكثر منها حتى لا تعرضين حياتك للخطر.

5

استخدام الأضواء عند السير ليلاً أو في الأحوال الجوية التي تكون فيها الرؤية غير واضحة أو في حالة القيادة داخل الأنفاق.

6

الالتزام بحدود المدرسة السعودية للقيادةات المحددة على الطريق والمخصصة لمركبتك بالإضافة إلى إعطاء الأولوية لسيارات المواكب الرسمية أو الطوارئ.

7

تجنُب استخدام الهاتف المحمول أثناء القيادة، حتى لا تشغل تركيزكِ عن الطريق والقيادة.

8

عدم الضغط بشدة على دواسة البنزين خلال عملية تسخين المحرك، كما يتوجب عليكِ عدم الضغط بصورة متقطعة أيضًا. فالضغط يكون بشكل تدريجي.

9

من الضروري التركيز على السيارة التي أمام السائق وترك مسافة مناسبة منها ومراقبة سير المركبات التي تتقدم تلك السيارة، ما يزيد من فرص الحد من الاصطدام عند الوقوف المفاجئ.

10

يجب عليكِ تجنب عبور المنحنيات الحادة بسرعة عالية أو الانحراف يمينًا أو يسارا بشكل مفاجئ.

11

الحفاظ على السيارة بحالة جيدة والالتزام بنصائح المصنعين فيما يتعلق بالجدول الدوري لعمليات الصيانة، الأمر الذي يضمن تجاوب السيارة في مختلف الحالات عند زيادة السرعة والتوقف والالتفاف.

12

سواء كنت تأخذ طريقك لتغيير الاتجاه أو الحارات أو الانسحاب من الزحام، فلا ينبغي أن تفترض أن السائقين الآخرين على نفس الطريق يرونك جيداً، وسيتصرفون بطريقة سليمة تجاه حركتك تلك.